الصندوق القومي للتأمين الصحي
نحو مظلة تسع الجميع

بحضور والي ولاية جنوب دارفور انطلاقة فعاليات المخيم العلاجي للجلكوما

وسط حضور شعبي ورسمي واعلامي كبير ، شهد الاستاذ موسى مهدي إسحاق والى ولاية جنوب دارفور صباح اليوم بمستشفى السلاح الطبى نيالا ، انطلاقة فعاليات المخيم العلاجي للجلكوما ، الذي يجئ ضمن فعاليات الأسبوع العالمي للجلكوما ، في اطار الشركة المبرمة بين ادارة الصندوق القومي للتأمين الصحي فرع ولاية جنوب ، والمستشفي العسكري بنيالا ، والرابطة السودانية للجلكوما ، بحضور الدكتور محمد ابكر احمد التونسى المدير التنفيذى للتأمين الصحى فرع ولاية جنوب دارفور ، وسعادة اللواء الركن محمد الأمين حسن قائد الفرقة السادسة عشر مشاة .
الاستاذ موسي مهدي إسحاق والى الولاية عبر في حديثة للإعلاميين عن سعادتة بالدور الكبير الذي ظل يلعبة التأمين الصحى بالولاية في خدمة المجتمع ، خاصة بجلبة للعديد من التخصصات النادرة عبر المخيمات والاسابيع العلاجية ، مطالبا في الوقت ذاتة بالانفتاح نحو المحليات بمثل هذة المخيمات والايام العلاجية حتى تعم الخدمة كافة ارجاء الولاية ، كما أعرب عن سعادتة لابرام مثل هذة الشراكات من اجل خدمة مواطن الولاية .
الدكتور محمد ابكر التونسى المدير التنفيذى للتأمين الصحى ، قدم تنويرا اوضح فية عن سعي ادارتة لتوفير كافة التخصصات النادرة بالولاية ، عبر مثل هذة الفاعليات والاستفادة من كافة الشراكات المبرمة مع الجهات ذات الصلة ، خدمة للمواطن الذي ظل يعاني من تكاليف السفر لتلقي الخدمة ، مشيدا في الوقت ذاتة بالشراكة المبرمة مع المستشفي العسكري بنيالا ودورهم الفعال في استضافة المخيم تحت الاشراف المباشر من السيد قائد الفرقة .
اللواء الركن محمد الأمين حسن قائد الفرقة السادسة عشر مشاة جاء حديثة شكرا وثناء على المجهودات الكبيرة التى بزلت لإقامة المخيم معربا عن استعدادهم التام للتنسيق مع إدارة التأمين الصحى بالولاية ، لإنقاذ كافة المشروعات التي من شأنها ان تسهم فى خدمة المجتمع .
بقي أن نشير الى ان فريق التوعية بالتامين الصحى بالولاية كان لة حضورا مميزا بالمخيم ، عبر محاضرة توعوية عن مرض الجلكوما وأهمية الكشف المبكر لتفادي المضاعفات ، خاصة وأن للجلكوما انتشار كبير بالولاية .

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...