الصندوق القومي للتأمين الصحي
نحو مظلة تسع الجميع

التامين الصحي بجنوب كردفان يؤكد اهمية توفير قاعدة بيانات وآلية لأختيار الأسر الفقيرة

نظم الصندوق القومي للتامين الصحي فرع ولاية جنوب كردفان بالتنسيق مع قطاع التنمية الإجتماعية ورشة الاستهداف وإعادة الاستهداف للاسر الفقيرة بمركز التدريب بكادقلي تحت شعار أكفل اسرة تمسح دمعة بحضور أمين عام الحكومة والوفد الاتحادي من رئاسة الصندوق ولجنة امن الولاية ومنظمات الامم المتحدة والمنظمات العاملة في محال الحماية الإجتماعية وفرع التأمين الصحي بالولاية بأداراته المختلفة
حيث إستهدفت الورشة ادارات الرعاية الاجتماعية بالمحليات وقطاعات الزكاة بالولاية ولجان المقاومة بالمحليات والخدمات بالأحياء .
واكد الامين العام لحكومة الولاية ممثل الوالي الاستاذ/ موسى جبر محمود لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية اهمية الورشة في الخروج بآلية تسهم في توفير قاعدة معلومات حقيقية عن معدلات الفقر تساعد الصندوق والشركاء عن كشف مواطن الخلل فيما يلي الاستهداف واتخاذ القرارات الصائبة واشار الي ضرورة وجود بيت خبرة لتقديم دراسات جدوى إجتماعية واقتصادية تعنى بمحاربة الفقر بمشاركة حكومة الولاية في ظل وجود الموارد البشرية والاقتصادية واعلن جبر عن جاهزيتهم للعمل المشترك مع قطاع التنمية الاجتماعية في تاسيس إدارة المعلومات بمركز معلومات الولاية ليكون خير معين للحكومة والمنظمات في تقديم الخدمات للمواطنين واوصى الخروج بتوصيات واقعية قابلة للتطبيق والتنفيذ.
الي ذلك قال المدير العام لوزارة الصحة والتنمية الإجتماعية د.سيف الدين الحسن زكريا ان الورشة تاتي في إطار بناء قدرات العاملين وكيفية استغلال الموارد بطرق مثلى وصولا الي التنمية المتوازنة التي تحقق العدالة الاجتماعية وفي اشارة الي اهمية بناء نظام معلوماتي متكامل بمشاركة الباحثين الاجتماعيين وثمن مجهودات ديوان الزكاة في دعم المراكز والوحدات الصحية بالولاية.
من جانبه اوضح ممثل إدارة التغطية السكانية برئاسة الصندوق الدكتور/ محمد ابراهيم الزبير اوجه الخلل في عملية الاستهداف واضاف انها تتطلب تضافر الجهود لوضع الامور في نصابها وقال ان ضعف الامكانات انعكس سلبا في تدني الخدمات والبنى التحتية للمؤسسات الصحية واعلن عن جاهزية التامين الصحي بالمركز لدعم ولاية جنوب كردفان فنيا وماديا لخصوصية الولاية خاصة وأنها تستعد لإستقبال السلام المرتقب وان مثل هذه الورش الفنية والعلمية جاءت بغرض اعادة العلاقة مع المجتمع ليصبح المشرف والرقيب على الخدمات التى تقدم له وان هذة الخطوة بمثابة تصحيح مسار للتامين الصحي في مشروع استهداف الاسر الفقيرة.
وفي السياق طالب مدير قطاع التنمية الإجتماعية الأستاذ/عصام البشرى سومي حكومة الولاية بدعم مشروع المسح الاجتماعي الشامل الذي يسعى القطاع لتنفيذه بالتنسيق مع مركز المعلومات بالولاية بإعتباره المدخل الرئيسي لتوفير قاعدة معلومات تعتمد عليها المؤسسات الحكومية والمنظمات الدولية والوطنية في تقديم الخدمات للمواطنين في المجالات كافة وحيا ثورة ديسمبر المجيدة التي فتحت الباب واسعا امامهم للنهوض بالمجتمعات المحلية.
هذا وقد ابان المدير الصندوق القومي للتأمين الصحي فرع ولاية جنوب كردفان دكتور. الفاضل كامل الدودو ان ورشة الاستهداف تعد ضمن مشروع الحماية الاجتماعية لتحقيف التغطية السكانية الشاملة للعام٢٠٢٠م مشيرا الي الجهود التي بذلتها الدولة في سبيل دعم المشروع وإنجاحه عبر الشركاء من ديوان الزكاة ووزارة المالية الإتحادية كما انها تهدف الي تحسين الإستهداف للاسر الفقيرة إضافة الي توفير قاعدة بيانات متكاملة وحوسبتها للاستفادة منها في المستقبل وكشف عن مساعيهم الجادة لتصحيح اخطاء الماضي المتعلقة بإختيار المستحقين للخدمة واعرب عن امله بان تخرج الورشة بنتائج وآلية واضحة تمكن الشركاء من احداث التغيير الذي تنشده الثورة السودانية.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...